الأحد، 15 مايو، 2011





كلن عنده موهبه من الله وانت بعينك شوف
فرغ طاقتك في المواهب واعطي غيرك إفاده
جلست ويا الموهوبات بقبال هالمسرح  بخوف
كانت الثقه تمشي فيني يوم عطيت نفسي إراده
وكل ماقرب الوقت  ينغز قلبي بدقاته سيوف
حسيت قلبي من الخوف صعب عليه جهاده
ماحسيت اني بين الناس في صفوف
البطاقه والأسم محمول في صدري قلاده
أنتظر التصفيات الأخيره  أقل من عد الحروف
ماتأهلت للأخير لاكن يكفي اني حملت الشهاده
ومن فرحتي عزفت على اوتار الفرح عزوف
يوم عيني شافت عالشهاده الطالبه الموهوبه غاده

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق